تستمعون الآن

هنا قطر

التالي

الفترة الدينية لصلاة العصر

كورنيش الدوحة.. أكبر مسرح للعروض الحية والفعاليات خلال المونديال

ستتحول منطقة كورنيش الدوحة إلى أكبر مسرح للعروض الحية في العالم مع انطلاق صافرة مباراة الافتتاح لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، المقررة بين قطر والإكوادور على استاد البيت يوم الأحد المقبل، وذلك من خلال الفعاليات الترفيهية المصاحبة للبطولة، والتي ستُختتم مع المباراة النهائية في 18 ديسمبر المقبل. وتم تحويل مسار المركبات بعيداً عن الكورنيش لتوفير بيئة آمنة وسليمة للمشاة في المنطقة والرصيف البحري والشوارع الأخرى على طريق الكورنيش، كما تم التحويل من تقاطعات راس أبوعبود، والشيراتون والميناء والسيفين والديوان والمرمر والمها وبرزان. كما سيمنع دخول "الاسكوترات" ذات العجلات والدراجات الهوائية والنارية إلى منطقة الكورنيش والحدائق العامة والمواقع المكتظة بالمشاة خلال فترة كأس العالم FIFA قطر 2022، لكن سيتم السماح للسفن والقوارب بمزاولة عملها شرط أن تكون بعيدة عن منطقة التأمين البحرية، كما ستكون هناك تعليمات أمنية لأصحاب القوارب.. والمواقف غير المتاحة في منطقة الكورنيش ستتمثل في مواقف سوق واقف، ومسجد الشيوخ ومواقف البدع مقابل شارع الريان والتي مقابل شارع الاستقلال، وجميع المواقف داخل منطقة التحويل. وتعتبر منطقة الدوحة المركزية وشارع الكورنيش من أهم المعالم السياحية والحيوية والحضارية في الدولة، لذلك أولتها الجهات القائمة على تنظيم كأس العالم FIFA قطر 2022 اهتماماً خاصاً عند التخطيط لعملية تطويرها لتظهر بشكل يعكس أهميتها السياحية والثقافية. ونفذت الجهات المعنية مشروعا لتطوير وتجميل الدوحة المركزية وشارع الكورنيش لإظهار الهوية القطرية أمام ضيوف الدولة في بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، وكذلك ربط المناطق الداخلية للمشاة ببعضها البعض، بالإضافة إلى ربطها خارجياً بالمناطق المحيطة بها، وإيجاد مناطق جديدة للمستخدمين، فضلاً عن ترميم المناطق الأثرية. وتم تزيين الواجهة البحرية بأعمدة إنارة على شكل سعف النخيل الذي يعكس الموروث الثقافي القطري، وكذلك إنشاء أنفاق للمشاة وساحات بهدف تسهيل حركة الرواد بين الكورنيش والجهة المتصلة بالأنفاق، مع إضافة بصمة جمالية على تلك الأنفاق والساحات من خلال تزويدها بالأعمال الفنية والمنحوتات لعدد من الفنانين القطريين والمقيمين، فضلاً عن إنشاء عدد من المقاهي المطلة مباشرة على البحر للمساهمة في جعل تجربة رواد الكورنيش أكثر تميزاً. وتم تزيين الكورنيش باستخدام 1440عموداً على شكل سعف النخل، ليتماشى مع أشجار النخيل الممتدة على طول الكورنيش، بالإضافة إلى توفير 655 عمود إنارة ذات طابع مميز بمنطقة مركز الدوحة. وتضمن مشروع تطوير وتجميل الدوحة المركزية وشارع الكورنيش، توفير مواقف تتسع لأكثر من 7700 سيارة، تحت الأرض في أماكن متفرقة بالمدينة، بالإضافة إلى إنشاء ثلاثة أنفاق للمشاة والدراجات الهوائية تربط بين الكورنيش ومدينة الدوحة، وهي أنفاق الدفنة، والكورنيش، والبدع، بالإضافة لإنشاء نفق متحف الفن الإسلامي المخصص للمشاة. كما شملت أعمال مشروع تطوير وتجميل كورنيش الدوحة توفير عدة مقاهٍ وبعض المرافق الخدمية مثل الاستراحات المزودة ببرادات المياه الصالحة للشرب والمصليات وأماكن للوضوء، بالإضافة لشاشات عرض، ومسارات للمشاة والدراجات الهوائية لتصبح متنفساً صحياً وآمناً لزوار المنطقة ولتشجيعهم على ممارسة الرياضة، بالإضافة لزيادة المسطحات الخضراء وزراعة الأشجار، فضلاً عن رصف الشوارع بأحجار طبيعية بطريقة تعكس الطابع الأثري والعمق التاريخي للمنطقة. وشملت أعمال التجميل المركزية وشارع الكورنيش صيانة وزراعة العديد من الأشجار والمسطحات الخضراء بهدف رفع جودة الحياة وتحسين المنظر العام للمنطقة، بالإضافة إلى مساهمتها في خفض درجات الحرارة وتوفير بيئة صحية داخل الأحياء السكنية وأماكن التجمعات الحيوية. وتم زراعة أكثر من 137 ألف متر مربع من المسطحات الخضراء و940 شجرة و920 نخلة، مع المحافظة على الإرث البيئي لأشجار النخيل المتواجدة في شارع الكورنيش وصيانتها نظراً لأهميتها البيئية والاجتماعية، بالإضافة إلى زراعة 1360 شجرة وأكثر من 17 ألف متر مربع من المسطحات الخضراء في منطقة مركز الدوحة. وتم توفير مسارات ومعابر للمشاة ومسارات للدراجات الهوائية تربط كافة المراكز الحيوية في المنطقة، ومسار للجري يبلغ طوله 7 كيلومترات، ويربط مسار طريق المطار و/راس بو عبود/ امتداداً إلى طريق لوسيل، بالإضافة لإنشاء مسارات للمشاة والدراجات الهوائية بطول كيلومتر واحد بمنطقة مركز الدوحة، والتي تم تصميمها للاستخدام من قبل ذوي الإعاقة.

14/11/2022 الإثنين